بورصة الدواجن اليوم الخميس 17-9-2020 في مصر
الوطن نيوز -

استقرت أسعار بورصة الدواجن في الأسواق المصرية اليوم الخميس الموافق 17 سبتمبر الجاري، بعد أن عاودت الاقتراب من الأسعار الطبيعية لها والتي تغطي تكلفة الإنتاج،  وذلك بسبب عودة الطلب عليها مرة أخرى، مع تراجع أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد في مصر، وعودة القوة الشرائية للسلع والنتجات مره أخرى.

أسعار بورصة الدواجن اليوم

وقال عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية في تصريحات للوطن، أن أسعار الدواجن ارتفعت على مدار الـ 3 أسبيع الماضية ارتفاعا تدريجيا حتى وصلت اليوم إلى سعر 20 جنيها في المزارع، بعد أن وصلت إلى أدنى سعر لها في عام 2020 حيث كان سعرها في المزارع 17 جنيها، والتي كانت تقل كثيرا عن تكلفة الإنتاج، ليتغير الأمر بارتفاعها لتغطي التكلفة في المزارع، ما يجعلها تصل إلى المستهلك النهائي بـ 26 و 27 جنيها في الأسواق،  ووصل سعر كيلو جرام البانية أو فلية الدجاج ما بين 60 إلى 63 جنيهًا، أما الأوراك فقد سجلت 26 جنيهًا، وسجلت الدبابيس 28 جنيهًا مقابل 25 للكيلو، وجاءت أسعار الأجنحة والهياكل بحوالي 19.5 جنيه للكيلو.

وأشار رئيس شعبة الدواجن إلى أنه مع ارتفاع كيلو الدواجن في الأسواق المصرية، ارتفع أيضا سعر طبق البيض في الأسواق، ليصل إلى 27 جنيها.

وأوضح عبد العزيز السيد أن ارتفاع أسعار الدواجن نتج عن تحسن حركة القوة الشرائية وزيادة الطلب على الدواجن ومنتجاتها في الاسواق المصرية، حيث أن القوة الشرائية لها دور كبير في التحكم بأسعار بورصة الدواجن.

رحلة أسعار بورصة الدواجن

وخلال الشهور الماضية عانت رحلة أسعار بورصة الدواجن على مدار 4 شهور ماضية، والتي وصلت إلى أدنى مستوى لها على غير المتوقع في عام 2020، فنجد أن الأسعار استقرت بعد انتهاء شهر رمضان ليتراوح سعر كيلو دواجن المزارع بين بين 27 و28 جنيها للكيلو مقابل 32 و33 جنيها لدى تاجر التجزئة.

وفي آخر شهر يونيو الماضي شهدت أسعار الدواجن انخفاض بقيمة 25% حسب ما أعلنته الغرفة التجارية، لتسجل أسعار الدواجن 25 جنيها لكيلو المزارع بتراجع يصل إلى 7 جنيهات، ليصل سعر الكتكوت إلى 12 جنيها.

ووفقًا لإحصائيات الغرفة التجارية للثروة الداجنة بالقاهرة، فإن مصر تنتج سنويًا نحو 1.6 مليار طائر، وهو ما يحقق الاكتفاء الذاتي للمواطنين بنسبة 95%، ورغم هذا تحتاج السوق إلى استيراد 5% وهي نسبة ضعيفة للغاية مقارنة بالسنوات الماضية.



إقرأ المزيد