الزمالك يستعيد "السعيد وجمعة وعبدالغنى".. وغموض موقف "شيكابالا"
أخبارك.نت -

10/22 05:33

يستعيد الفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك قوته الضاربة خلال مواجهته المقبلة أمام جينيراسيون فوت السنغالى، المقرر لها يوم الخميس المقبل الموافق 24 أكتوبر، على ملعب السلام، فى إياب دور الـ32 من بطولة دورى أبطال أفريقيا، حيث أعلن الجهاز الطبى جاهزية ثلاثى الفريق عمر السعيد وعبدالله جمعة ومحمد عبدالغنى، للمشاركة فى اللقاء بعد غيابهم عن مواجهة المقاولون العرب الأخير بسبب الإصابة، وتفضيل الصربى ميتشو المدير الفنى، حصولهم على أكبر قدر من الراحة.

فى المقابل، لم يحسم موقف محمود عبدالرازق "شيكابالا" صانع ألعاب الفريق، بعد إصابته فى مواجهة مصر المقاصة فى الدورى العام بشد فى العضلة الخلفية وإجهاد فى الضامة، حيث خاض اللاعب خلال الفترة الماضية، تدريبات تأهيلية فى الجيم، وسيُحدد طبيب الفريق غداً إمكانية خوضه المباراة من عدمه.

ويكثف الجهاز الطبى جهوده من أجل لحاق أحمد سيد زيزو بمواجهة الفريق السنغالى بعد تعرّضه للإصابة فى المواجهة الماضية أمام المقاولون العرب بشد خفيف فى العضلة الخلفية، حيث يخوض اللاعب اليوم تدريبات تأهيلية فى الجيم، أملاً فى دخوله التدريبات الجماعية خلال الأيام المقبلة.

فى السياق نفسه، يواصل محمد حسن لاعب وسط الفريق خضوعه لبرنامج تأهيلى للتعافى من الإصابة التى يعانى منها خلال الفترة الأخيرة، خصوصاً أنه خضع لعملية غضروف الركبة خلال الأيام الماضية، حيث تعرّض لإصابة فى الركبة، ومن المنتظر أن يعود "حسن" للمشاركة فى التدريبات الجماعية خلال شهر نوفمبر المقبل، ويرفض الجهاز رحيله فى يناير بسبب حالة النقص فى مركز وسط الملعب، بعد إصابة محمود عبدالعزيز بقطع فى الرباط الصليبى.

من جانبه، طالب الصربى ميتشو المدير الفنى للفريق، اللاعبين بغلق ملف المنافسات المحلية بعد الانتهاء من مباراة المقاولون العرب فى بطولة الدورى، وذلك استعداداً لخوض الفريق مباراته أمام نظيره جينيراسيون فوت، وطلب المدير الفنى من جهازه المعاون، تجهيز فيديو لمباراة الذهاب التى جمعت الفريقين، التى انتهت بخسارة الأبيض بهدفين مقابل هدف، للوقوف على أخطاء اللاعبين، والوقوف على نقاط قوة المنافس.



إقرأ المزيد