البرهان يؤكد أنه لم يتوقع حدوث ضرب أو عنف مع إثيوبيا
مصر اليوم -
الخرطوم - مصر اليوم

خاطب رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، القوات المسلحة المنتشرة داخل الحدود السودانية بالمنطقة الشرقية، قائلًا: «لم نترض وجودنا في الموقف هذا، والأرض هذه حقتنا». وتوجه بالشكر لعناصر القوات المسلحة المنتشرة داخل الحدود السودانية بالمنطقة الشرقية، مناشدًا إياهم استعادة الأراضي السودانية والحفاظ عليها وحمايتها بالدماء.

وقال: «صبرنا كثيرًا لمدة 25 عامًا وساكتين ومستحملين الأذى والتهديد، كل من هب ودب يخوفنا لكن لكل شيء له حدود، صبرنا على التهديد والتخويف والإهانة، أمس قتلوا 7 نساء، لمتى نسكت؟ هذه أرضنا وحقنا ونموت هنا». وأضاف: «جئنا لحماية السودان وشعبها، ولم نتوقع حدوث ضرب أو عنف مع إثيوبيا.. لكن البادي أظلم، هم من بدأوا وقتلوا نساءنا وقلعوا أراضينا، ويتحدثون أن أراضينا ليست سودانية، لكنها سودانية رغم أنف أي شخص». وأكد: «دمنا وأراضينا ليست رخيصة، يجب أن نقف وقفة صلبة لحماية المنطقة وحماية أهلنا والمساكين، وأخلاقنا لا تسمح لنا رفع الأسلحة في وجه الأطفال والنساء، ونريد التمسك بالأخلاق والمبادي والحفاظ عليها، ولدينا الحق المشروع في الدفاع عن أرضنا».

وقالت وزارة الخارجية السودانية، إنه في تصعيد خطير وغير مبرر، اخترقت طائرة عسكرية إثيوبية الحدود السودانية الإثيوبية، الأمر الذي يمكن أن تكون له عواقب خطيرة، ويتسبب في المزيد من التوتر. وأضافت الخارجية، في بيان نشرته عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر»، أمس الأربعاء، أنها تدين هذا التصعيد من الجانب الإثيوبي، وتطالبه بألا تتكرر مثل هذه الأعمال العدائية مستقبلًا، نظرًا لانعكاساتها الخطيرة على مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين، وعلى الأمن والاستقرار في منطقة القرن الإفريقي.

قد يهمك ايضا

عبد الله حمدوك وعبد الفتاح البرهان يُعلقان على "القرار الأميركي التاريخي"

وزارة الري المصرية تعلن أن السودان لم يشارك في اجتماع سد النهضة

egypttoday
egypttoday


إقرأ المزيد