بعد التطبيع.. مغنيون إماراتيون يطلقون أغنية "خذني زيارة لتل أبيب"
الخليج الجديد -

الأربعاء 16 سبتمبر 2020 10:18 م

أثارت الأغنية الإماراتية الجديدة "خذني زيارة لتل أبيب" التي تحتفي بالتطبيع مع إسرائيل، وتم بثها الأربعاء على موقع يوتيوب ومنصات التواصل الاجتماعي، جدلا واسعا بين المغردين.

تقول كلمات الأغنية: "خذني زيارة لتل أبيب.. أرجوك يالنشمي اللبيب. أنا بدوي ونهجي رهيب.. والقدس قدسي".

والأغنية من كلمات "عبد الله المهري"، وأداء "خالد العبدولي"، و"يحيى المهري".

ووصف مغردون القائمين على الأغنية بالـ "المغمورين في الوسط الفني الإماراتي"، وأكدوا أن كلمات هذه الشيلة (الأغنية)، مسيئة بحق كل إماراتي.

كما هو متوقع ؛ بدأ الغناء للتطبيع وبدأ الانتاج الفني الخياني من المرتزقة الذين يتبعون كل ناعق دون مبدأ ولا قيم
"خذني زيارة لتل أبيب " نعيق لاماراتيين خونة
سيتبع هذا انتاجات فنية ضخمة لتغيير مكانة العدو الصهيوني في الوجدان العربي #التطبيع_خيانة و #فلسطين_قضية_الشرفاء pic.twitter.com/IB6nghyxCC

— Rachid Gholam رشيد غلام (@rachidgholam) September 16, 2020

شيلة خذني زيارة لتل أبيب !! 😳

هذا والمسيح الدجال ماطلع! 😨

هو في إيييييييييييه 😱😱😱

😫😖 pic.twitter.com/J0nZB8xzXF

— 不 احمدوڤ ⬡ (@a7m3dov) September 16, 2020


 

زمان كان الغناء لمكة والمدينة: (يا رايحين للنبي الغالي .. هنيَّالكم وعقبالي)، اليوم لقطاء الأغنية يغنون لتل أبيب، أي والله لتل أبيب! : (خذني زيارة لتل أبيب!!) .. اسمع الأغنية على يوتيوب وشاهد السقوط والعار.

#ميثاق_فلسطين#ارحل_ياسيسي

— محمد الفقي (@Elfeky2020) September 16, 2020

 كما أكد ناشطون أن حتى الدول التي عقدت اتفاقات سلام مع إسرائيل بعد حرب مثل مصر والأردن لم يخرج من بين شعرائها ومطربيها من يطالب ويتشوق الزيارة إلى تل أبيب.

ولازالت تعتبر المؤسسات الفنية والإعلامية والنقابات في مصر والأردن التطبيع مع إسرائيل جريمة يعاقب عليها منتسبوها.

أغنية أعدت تحت "بيت درج" لـ"مطربين" إماراتيين بعنوان "خذني زيارة لتل أبيب".
عقدت مصر والأردن اتفاقيات "سلام" مع الاحتلال منذ عقود ولم تصدر أغنية فيهما مثل هذا الهراء.
الفرق هو أن السلطة في الإمارات تدير عملية #التطبيع عبر كل الوسائل لتقول أنه تطبيع شعبي. وهذا لن يحدث مهما فعلوا!

— فراس أبو هلال (@FerasAbuHelal) September 16, 2020

ووقعت الإمارات اتفاقا للتطبيع برفقة البحرين مع الاحتلال الإسرائيلي في واشنطن، بحضور الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات



إقرأ المزيد