مغردون قطريون يؤكدون مقتل شاعر قطرى على يد ضابط تركى.. والدوحة تصمت
اليوم السابع -

سادت حالة من الغضب الشديد على موقع التغريدات المصغرة تويتر، بعد تكتم الدوحة على مقتل الشاعر القطرى مشعل آل عكروم المرى، حيث أثيرت أنباء حول قتله على يد ضابط تركى في حين عدم خروج أي كمسئول من الدوحة بنفى الواقعة أو إثباتها.

 

وأدان مغردو تويتر في الدوحة الأنباء الواردة حول مقتل الشاعر مشعل آل عكروم المرى، عبر هاشتاجى "مشعل آل عكروم" و"تركيا تقتل شاعر قطري"، وطالبوا بالقصاص العادل، وأشاروا إلى انتهاك السيادة القطرية على يد الضباط الأتراك،وأنهم لهم الكلمة الأولى والأخيرة بالدوحة، حيث يمارسون سلطتهم على الضباط القطريين.

 

وقال محمد السهيمى أحد المغردين: "منذ أن سمح تميم بتواجد ودخول الجنود الأتراك، والشعب القطري يعاني من قوة اضطهاد.. فلكم أن تتخيلوا أن الفرد التركي كلمته تمشي على ضابط قطري.. وهذا الفعل كلف مشعل ال عكروم حياته، حيث أنه لقى حتفه على يد ضابط تركي، وتميم كالعادة، لا يسمع لا يرى لا يتكلم في أي موضوع عن الأتراك".


تغريدة عن مقتل مشعل آل عكروم

 

وغرد بسام الروقى: "بدماء بارده، لقي مشعل آل عكروم محتمه على أيادي ضابط تركي، بعد مراحل عديدة ومثيرة من التعذيب النفسي والجسدي حتى أدت إلى وفاة مشعل والأبهى والأعظم هو أن تم التستر على الضابط التركي الذي تسبب في وفاة مشعل".

 

تغريدة عن مقتل مشعل آل عكروم

 

وهاجمت مها، أمير قطر تميم، قائلة: "قصر الوجبة هو القصر الأميري في قطر.. كان في ما سبق الجدار الذي يحمي القطريين من الغزو التركي، والذي شهد انتصارهم على هذا العدوان! واليوم هذا القصر لا يرى ولا يسمع ولا يتكلم حين قتل الأتراك أبن هذا التراب الضابط الوطني الشاعر مشعل ال عكروم المري ويدفن هذا الرجل وسينتقم له الله".

تغريدة عن مقتل مشعل آل عكروم

 




إقرأ المزيد